هو الزيادة في حجم أو حجم العظيمات التي تسمى "المحارة" في الأنف. يوجد إجمالي 6 قرينات في الأنف: العلوي والوسطى والسفلي. وظيفة المحارات هي إبطاء وترطيب تدفق الهواء في الأنف، ومنع المواد الغريبة الموجودة في الهواء من الوصول إلى الرئتين.

ومع ذلك، في بعض الحالات، يمكن أن تنمو القرينات بشكل مفرط وتسبب أعراضًا مثل احتقان الأنف، وصعوبة التنفس، والشخير، وانقطاع التنفس أثناء النوم. في هذه الحالة، توسيع المحارة يمكن تطبيق طرق مثل الأدوية أو رذاذ الأنف أو جراحة الليزر أو التدخل الجراحي للعلاج.

كيفية فهم توسيع المحارة؟

توسيع التوربينات

يتجلى في البداية على أنه يعاني من مشاكل في التنفس من خلال الأنف عند إغلاق الفم. ومن أسوأ جوانب المرض أنه يتطلب النوم والفم مفتوحًا ليلاً. التنفس من خلال الفم طوال الليل يمكن أن يسبب جفاف الفم ورائحة الفم الكريهة والشخير وتسوس الأسنان.

يمكن ملاحظة أعراض مثل سيلان اللعاب من الفم، وانخفاض التنفس أثناء النوم، واحتقان الأنف ليلاً ونهارًا، ويمكن أن تؤثر سلبًا على الروتين اليومي. توسيع المحارة يكون ملحوظًا بشكل خاص عند الاستلقاء.

في وضع الوقوف أو الجلوس، يكون الدم أقل في القرينات ويكون الانسداد أقل. بشكل عام، تنتفخ المحارة الموجودة على الجانب الذي تستلقي عليه أثناء النوم ثم تنفتح عندما تستدير إلى الجانب الآخر.

قد تكون أعراض المرض مشابهة لاضطرابات الأنف الأخرى، مثل احتقان الأنف، والنوم مع فتح الفم، والشخير. لذلك، يوصى باستشارة طبيب الأنف والأذن والحنجرة للحصول على تشخيص نهائي.

كيفية علاج تضخم المحارة؟

بادئ ذي بدء، يتم التحقيق في أسباب الزيادة في حجم المحارة. قد يختلف العلاج اعتمادًا على شدة الأعراض وحجمها. يمكن استخدام بخاخات الأنف أو الأدوية أو الطرق الجراحية. تشمل بعض خيارات العلاج ما يلي:

  • ويمكن استخدام بخاخات الأنف لتقليل الاحتقان الناتج عن المرض. يتم رش الرذاذ في فتحتي الأنف وقد يحتوي على منشطات أو مضادات الهيستامين لتقليص الغشاء المخاطي للأنف وتقليل الاحتقان. ويجب استخدامه تحت إشراف الطبيب. وإلا فإنه قد يسبب مشاكل بسبب الاستخدام المستمر.
  • يمكن للأطباء وصف الأدوية لتخفيف الأعراض مثل احتقان الأنف وسيلان الأنف والعطس.
  • تعتبر الجراحة بالليزر أفضل طريقة للعلاج عندما لا يكون رذاذ الأنف والأدوية كافيين. جراحة الليزر هي إجراء جراحي يستخدم لتقليص الأنسجة المحارة داخل الأنف. يؤدي وضع الليزر في فتحتي الأنف إلى إحداث قطع في الأنسجة لتقليص المحارة.
  • وفي الحالات التي يكون فيها المرض شديدا، قد يكون التدخل الجراحي ضروريا. أثناء التدخل الجراحي، قد تتم إزالة بعض أو كل القرينات.

توسيع المحارة وقد تختلف الطريقة الأنسب للعلاج حسب شدة الأعراض والحالة الصحية للمريض. لذلك، يوصى باستشارة طبيبك لتحديد العلاج المناسب لك.

telefon ieltisimi
تواصل واتس اب