عقيدة الحبل الصوتي

ما هي عقيدة الحبل الصوتي؟

ما هي عقيدة الطية الصوتية؟

يتغير صوتنا باستمرار منذ لحظة ولادتنا. هذه التغييرات حتى الموت هي عملية طبيعية. ومع ذلك، فإن بهتان الصوت أو تشويهه ليس عملية طبيعية. هناك بالتأكيد سبب أساسي. هناك العديد من العوامل مثل استخدام الصوت أكثر من اللازم، وعدم استخدامه بشكل صحيح، والتدخين، والتهاب الحبال الصوتية (التهاب الحنجرة)، وارتجاع المعدة يمكن أن تسبب بحة في الصوت.

من أهم أسباب البحة هو عقيدة الحبل الصوتي. عقيدات الحبل الصوتي هي تكوينات حميدة تنمو في الجزء الداخلي من الحبل الصوتي بسبب الصدمة الصوتية. ويحدث نتيجة الاستخدام المفرط وغير الصحيح للأحبال الصوتية. وهو شائع جدًا بين المطربين والمعلمين والمحامين والسياسيين الذين غالبًا ما يضطرون إلى مخاطبة الجمهور.

تعتبر الحبال الصوتية من أكثر المناطق المعرضة للصدمات في أجسامنا. قد يؤدي التعرض للضغط المستمر أثناء التحدث إلى تكوين العقيدات. يمكنك التفكير في هذا كحذاء يضرب قدمك. تخيل أنك ترتدي حذاءًا يضغط باستمرار على الجزء الخلفي من قدمك. يتكون التآكل والكالس على الجزء الخلفي من قدمك. هذه هي الطريقة التي تتشكل بها عقيدة الحبل الصوتي.

أعراض عقيدة الحبل الصوتي

  • بحة في الصوت
  • الفرق في الصوت
  • صوت عميق وخشن
  • صوت متصدع
  • وإن لم يكن من بين الأعراض النموذجية، هناك ألم في الرقبة وحولها، وصعوبة في البلع، وصعوبة في التحدث.

علاج

إذا كنت لا تستخدم صوتك بشكل احترافي، فيجب عليك استشارة أخصائي الأنف والأذن والحنجرة في حالة استمرار البحة لأكثر من 3-4 أيام. ومع ذلك، فإن الأشخاص الذين يستخدمون أصواتهم بشكل احترافي، مثل فناني الصوت، لا يجوز لهم الانتظار هذه الفترة. طريقتان العلاج الأكثر ملاءمة لعقيدات الحبل الصوتي هما العلاج الصوتي وجراحة العقيدات.

عقيدات الحبل الصوتي

العلاج الصوتي

مع العلاج الصوتي، يتم ضمان الاستخدام الصحيح للصوت. إذا كان لديك عقيدة في الحبل الصوتي، فإن طريقة العلاج الأنسب هي التوقف عن إساءة استخدام الصوت وإساءة استخدامه. يتم تعليم الأسلوب الصوتي الصحيح لتطوير عادات استخدام الصوت بشكل صحيح ومنع الضغط الزائد على الحبال الصوتية. هذا التدريب يمكن أن يجعل العقيدات تتقلص أو حتى تختفي تمامًا. ومن ناحية أخرى، فإنه يقلل أيضًا من خطر تكرار المرض.

جراحة عقيدات الحبل الصوتي

قد لا تختفي بعض العقيدات بالرغم من العلاج الصوتي. إذا لم تتحسن العقيدات على الرغم من التقنية الصوتية المناسبة، والامتثال لقواعد النظافة الصوتية، والعلاج الصوتي، فقد يكون من الضروري اللجوء إلى عملية تسمى الجراحة الصوتية. الجراحة الصوتية هي طريقة جراحية مغلقة يتم إجراؤها تحت المجهر. عندما نأخذ في الاعتبار كلاً من العملية الجراحية وفترة ما بعد الجراحة؛ علاوة على ذلك، عندما نحسب معدل الفائدة، فهي عملية مريحة وناجحة للغاية. يتم إجراؤه تحت التخدير العام. يستغرق حوالي 10-30 دقيقة في المتوسط. يتم إدخاله عن طريق الفم بأداة تشبه الأنبوب تسمى منظار الحنجرة المعلق للصدر، تحت توجيه المجهر، ويصل إلى الحنجرة. يتم إمساك العقدة وقطعها بمساعدة أدوات طويلة ورفيعة تحت رؤية المجهر. إنها عملية جراحية مع نزيف قليل جدًا.

telefon ieltisimi
تواصل واتس اب